أخصائية تخاطب أ. نهى رضوان

منتدى لكل المواضيع التي تخص التخاطب وزيادة الحصيلة اللغوية وتنمية المهارات للأطفال
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 علاج اضطرابات النطق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نهى رضوان
Admin


عدد المساهمات : 106
تاريخ التسجيل : 29/12/2011

مُساهمةموضوع: علاج اضطرابات النطق   الإثنين يناير 16, 2012 2:10 pm

إن إستخدام الأسلوب المناسب لعلاج اضطرابات النطق يختلف من حاله إلى أخرى , حسب نوع الاضطراب , ودرجته, وأسبابه , وظروف الطفل بصورة عامه . وعلى ذلك يبدو من الخطأ استخدام نفس الأسلوب, وإتباع نفس الإجراءات في علاج اضطرابات النطق لدى جميع الأطفال وغالبا يعتمد استخدام أسلوب العلاج المناسب للطفل بناء على نتائج عملية تقييم وتشخيص حالته
وفيما يلي نستعرض بعضا من الأساليب المستخدمة في تدريب الطفل على السلوك اللغوي الصحيح وتعميم استخدامه في مختلف مواقف الحياة

أولا : التدريب على الاكتساب
يتم التركيز هنا على تدريب الطفل على نطق الصوت بصورة صحيحة, وذلك بعدة أساليب نذكر منها على سبيل المثال ما يلي:

1- المدخل السيمانتى: يحاول هذا المدخل تنبيه الطفل إلى الفرق بين الصوت المضطرب الذي ينطقه الطفل والصوت الصحيح الذي يتعين عليه نطقه , وذلك دون التفكير في الأصوات نفسها وبالتالي يمكن إن يستخدم مع الصغار ممن يصعب عليهم إدراك إن الأصوات عبارة عن وحدات اصغر من الكلمات , ويتم تدريب الطفل على نطق الكلمات ومقارنتها بالكلمات المضطربة وقد يستعان في ذلك بصوره توضحها , مثل صورة سمكه أو شباك مدخل استخدام الوسائل المساعدة: يركز هذا المدخل على استخدام المعلومات الحسيه لمساعدة الطفل على النطق الصحيح , فقد يقف الطفل والمعالج ـ مثلاـ أمام المرآة ويقوم المعالج بنطق الصوت المطلوبة تعديله , ثم يقوم الطفل بمحاكاة الصوت مع النظر فى المرأة كي يتحكم في حركات جهاز النطق , بما يساعد علي النطق الصحيح لذلك الصوت ومن ثم التغلب على الاضطراب. وفي حالة أخرى قد يضع المعالج سائل النعناع علي منابت أسنان الطفل بحيث يستطيع تذوقه بطرف اللسان عند نطق أصوات مثل (ت,د...) مثلا ويمكن ان يطلب المعالج من الطفل وضع يده علي حنجرته كي يتحسس حركتها وبالتالي يشعر بالفرق بين نطق صوتي (س,ذ)مثلا.. كما يمكن الاستعانة بالتنبيهات المرئية الملموسة المصاحبة لنطق بعض الأصوات عندما تتصل بأصوات أخري لتكوين مقاطع صوتيه ,سواء آتت قبلها او بعدها , ثم يركز علي وضع اللسان , او حركة أجزاء النطق عند نطق صوت (ر( مثلا,فر,مر,جر,رب,رق...الخ. ويمكن أيضا استخدام الأساليب السابقة بالإضافة إلى أساليب تعديل السلوك , التي تتضمن تحديد السلوك اللغوي للطفل , وما يستطيع نطقه بالضبط وكيفية النطق , ويتم رسم خط قاعدي حول عدد مرات نطق الطفل لصوت معين او عدة أصوات بصوره مضطربة ,وكذلك بصوره صحيحة. ومن ثم يتم إعداد برنامج لتعديل السلوك اللغوي ,ويتضمن التعزيز او الحث المناسب كي نساعد الطفل علي نطق الصوت ( الهدف) بصورة صحيحة .وقد يستخدم المعالج أسلوب الاستبعاد التدريجي للمثيرات لإقلال الحث تدريجيا ,كي يستطيع الطفل نطق الصوت بصورة صحيحة اكبر عدد ممكن من المرات بمفرده(80%مثلا من الوقت) .... وبعد ان يتقن الطفل نطق الصوت بمفرده يتم تدريبه علي صوت اخر. وبعد ذلك يمكن تدريب الطفل علي نطق الصوت ضمن مقطع او كلمه لمزيد من التدريب و الإتقان... ويمكن استخدام أساليب أخري مثل التشكيل لتدريب الطفل على نطق الصوت تدريجيا (التقريب المتتابع), ويقدم تعزيز مناسب له عقب كل مرحله , مع مراعاة استخدام التعزيز المناسب لكل حاله علي حده
ثانيا: التعميم :
للتأكد من نجاح عملية علاج اضطرابات النطق لدى الطفل يتعين عليه ممارسة الأصوات التي تدرب عليها في كلمات جديدة ومواقف مختلفة وفى وجود أفراد مختلفين ... اى يتم تعميم استخدام تلك الأصوات بصورة تلقائية, وغالبا لا يحدث التعميم تلقائيا بل لابد من اتخاذ إجراءات معينه لذلك..
ويمكن تدريب الطفل علي نطق الصوت المعالج عندما يأتي في مواضع مختلفة من الكلمة (البداية ,الوسط ,النهاية) مثال : (رجل,أرنب,صبر) وكذلك مع أصوات أخرى متباينة للتأكد من قدرة الطفل علي استخدام الصوت بصورة صحيحة في جميع الحالات
مثال : را, رب, , رت, رج, رق, رم, رك, ار, مر, فر, قر, كر,غر,جر...............الخ
ويجب تشجيع الطفل على كثرة الكلام ,واستخدام الأصوات الجديدة (المعالجة)بصورة مستمرة, وربما يشترك مع بعض زملائه فى لعبة معينه تتضمن تساؤلات وإجابات , او مواقف تستثير الحديث ,او تتطلب إنتاج كلمات مختلفة , او وصف أشياء معينه,او قراءة فقرات ...الخ,وهذا قد يحقق أيضا هدف التعميم في وجود أفراد آخرين غير المعالج. ومع تقدم العلاج تزداد قدرة الطفل علي التحكم في اضطرابه خلال الجلسات , وتزداد قدرته علي مراقبة ذاته أثناء الكلام فيتحكم في النطق وهذا يعكس قدرته علي تعميم مهارات النطق....... وغالبا يركز الطفل علي محتوي الكلام أكثر من نطق الأصوات خارج جلسات العلاج
ولكي يتم تعميم تأثير العلاج في المواقف المختلفة يحتاج المعالج إلى مساعدة الآخرين ممن يتعاملون مع الطفل . وبالتالي يتم الاستعانة بأحد الوالدين او أفراد الأسرة , وكذا احد المدرسين او الاختصاصيين بالمدرسة كي يتابع تدريبات النطق مع الطفل تحت إشراف المعالج , وبعد تلقى الإرشادات اللازمة لذلك . وقد يتم الاستعانة أيضا ببعض رفاق الطفل لتأدية نفس الغرض خارج غرفة الدراسة, فوجود الأفراد أثناء الجلسات يساعد علي التعميم , مع التأكد من عدم تأثرهم بعملية العلاج او تأثيرهم علي حالة الطفل ,او يتعاملون بحذر مع الطفل تحسبا لعدم تفاقم مشكلته. وبصورة عامه يجب أن بتم التعميم في ظروف تدريبيه تشبه بدرجه كبيره ظروف العلاج ,كما يتم التعامل مع الطفل برفق ولطف,مع تقديم التعزيز المناسب أثناء الكلام والتغاضي عن ما قد يتعرض له من أخطاء أثناء الكلام في بداية الأمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://specialistaddress.forum4her.com
 
علاج اضطرابات النطق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أخصائية تخاطب أ. نهى رضوان :: التخاطب وزيادة الحصيلة اللغوية :: الخدمات المتخصصة لمساعدة الطفل-
انتقل الى: